ليبيا الان

رئيس رابطة مفقودي تاورغاء: لماذا لم تدفع الدولة التعوضيات لجبر الضرر بدل الإخراج بهذه الطريقة؟

صحيفة الساعة 24
مصدر الخبر صحيفة الساعة 24

علق رئيس رابطة مفقودي وجرحى مدينة تاورغاء محمد رضوان، على قرار إخلاء مهجري تاورغاء للأكاديمية البحرية جنزور، خلال الشهر القادم، قائلًا: “العودة يجب أن تكون بعد توفير الظروف المناسبة للمهجرين”.

وأضاف «رضوان»، في تصريحات صحفية،  “للأسف لم يمر 24 ساعة على زيارة رئيس الحكومة، حتى صباح اليوم الثاني من زيارته عقد اجتماع اليوم بتاريخ 4 أبريل 2021 بمكتب آمر الاكاديمية وبحضور رئيس مركز شرطة صياد، وعن البحث الجنائي صياد، ورئيس المرور صياد، ورئيس المجلس الاجتماعي صياد، ومديرية أمن صياد وبعض الجهات الأخرى، عن تاورغاء ثلاث أعضاء المجلس المحلي وبعض أعيان تاورغاء وبعض المقيمين بمخيم الأكاديمية البحرية جنزور وأنا بصفتي رئيس الرابطة”.

وتابع؛ أن “ما حدث كان غريب جدًا حيث طلُب من المهجرين طلب واحد فقط وهو ضرورة إخلاء الاكاديمية؛ لأن الدولة في حاجة لها وسيتم استقبال طلبة العسكرية بالأكاديمية البحرية والدولة في حاجة ماسة له”، مردفًا أن “الحكومة ذكرت أنها متضررة من وجود السكان في الأكاديمية وتأمل في خروج المهجرين”.

وكشف رئيس الرابطة أن “الهدف من الاجتماع الحصول على موعد لإجلاء سكان تاورغاء بالأكاديمية البحرية وتحديد موعد محدد لذلك”.

وتساءل رضوان: “لماذا لم توفر الدولة الجهد في حل مشكلة تاورغاء بدفع تعويضاتهم وجبر ضررهم بدل إخراجهم بهذا الطريقة؟”، مستطردًا أن “قرار الإخلاء جاء نتيجة إصرار المجتمعون من صياد، وواجهنا إصرار من جهات أمنية من منطقة صياد بضرورة الإخلاء وتحديد موعد؛ لأنهم لا يريدون استخدام القوة رغم أنهم يمثلون سلطة القانون ولديهم أمر من النائب العام بالإخلاء، ولكن هم فضلوا أن يصل الأمر مع أهالي تاورغاء بهذه الطريقة، وأكدوا على أن تكون عودة أهالي تاورغاء بالورود بدل من حدوث خروقات لا سمح الله”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24

صحيفة الساعة 24

أترك تعليق