اقتصاد ليبيا الان

البدري: حكومة الدبيبة ستواجه عقبة وجود جيش من العمالة الحكومية يفوق احتياج الجهاز الإداري



ليبيا – رأى نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات بالحكومة الليبية المؤقتة عبد السلام البدري أن المركزية قد تكون في مقدمة العراقيل التي تواجه توحيد مؤسسات الدولة، إذا تم الإصرار على تطبيقها في المجالات التي تقدم الخدمات.
البدري وفي تصريح لصحيفة “الشرق الأوسط” اللندنية اليوم الثلاثاء قال إن قطاعات حيوية مثل البنوك والإسكان والنقل والتجارة يُفضل فيها نظام اللامركزية؛ لأن اتساع جغرافية البلاد تؤدي إلى ضعف الخدمة المقدمة للمواطنين تدريجيًا من المركز للفروع، معتبرًا أن مركزية القرار الإداري والاقتصادي المتبعة في عهد النظام السابق كانت من أبرز العوامل التي أدت إلى تنامي الفساد الإداري والمالي بالبلاد، حتى في السنوات التي أعقبت سقوطه في 2011.
وأشار البدري إلى وجود عقبة أخرى ستواجه رئيس الوزراء المكلف عبد الحميد دبيبة، تتمثل في وجود جيش من العمالة الحكومية بشرق البلاد وغربها، بشكل يفوق احتياج الجهاز الإداري والخدمي للدولة، فضلًا عن وجود ما يقرب من 4 ملايين ليبي في سن العمل، دون توافر أماكن شغل لاستيعابهم.
ورأى أن هذه الإشكاليات لا يمكن لدبيبة أو أي رئيس وزراء آخر النجاح في مواجهتها، إلا بالعمل على تنظيم الاقتصاد الليبي بداية من السياسات النقدية ومحاربة الانحرافات ومعالجة الدين الداخلي.
وفيما يتعلق بالقطاع الصحي والتعليمي، دعا البدري إلى توحيد المناهج في عموم البلاد، مع العمل على تطويرها، وتطوير الخدمات العلاجية التي تقدمها الدولة للمواطنين، والتوسع المقنن في إشراك القطاع الخاص في مجال الصحة.

Share and Enjoy !

0Shares

0

0

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية

صحيفة المرصد الليبية

أترك تعليق